الأربعاء، 16 يونيو، 2010

وجت أخر رسايلها ... صباح الخير ..

اخر رسايلها الى قلبي .. عتاب ..
... تشكي جور الليالي .. وظلمها ..
ماكنها كانت الى نفسي " سحاب " ..
... وكنت انا مثل السما .. " اضمّها "
تقول اشوفك .. حلم .. واصحى بك " سراب "
... وكل نسمها من الطيوف .. اخمها ..
قاعك الي دستها ... وحتى التراب ..
.... ودي بس من الحنين .. اشمّها ..
يابعيد ارجع ... ترى اعياني " الغياب "
.... كل ساعه في البعاد .. أذمها ..
من رحلت .. وشفت بعيوني .. العذاب ..
... حتى الثواني .. شرّبتني سمّها ..
اسال الدنيا .. ولا ألقى جواب ..

... " لي متى روحي .. يتحقق حلمها ؟ "




لافته